أنساب السادة الأشراف المشاييخ
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 معصية الخراب - تدمير العالم علي يد اليهود (هرمجدون الواجبه النفاذ) عقيدة الشياطين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
السيد الغازي
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

عدد الرسائل : 13
تاريخ التسجيل : 26/03/2010

مُساهمةموضوع: معصية الخراب - تدمير العالم علي يد اليهود (هرمجدون الواجبه النفاذ) عقيدة الشياطين   الأربعاء مايو 01, 2013 9:37 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام علي سيدنا محمد وعلي اّله وارض اللهم عن صحابته الطيبين ممن أيدت بهم هذا الدين
اما بعد
لما كانت الشريعة الأسلاميه مرجعيتنا
ولما كنا حتما مؤمنين بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الاخر
ولما كان هذا الايمان ليس مجرد اعتقاد ينطق باللسان دون فهم ووعي فحواه ومعناه
فوجب من المبدأ الايمان بعد اله بالرسل منذ ادم مرورا بنوح وإدريس وإبراهيم وإسماعيل وإسحاق ويعقوب وإسرائيل النبي وهود ولوط وأيوب ويونس ويوسف الي يحي وذكريا والسيد المسيح والي خاتم الانبياء سيدنا محمد صلي الله عليه وعليهم وسلم اجمعين
ولما كان الايمان يشمل بعد الله وملائكته كتبه ورسله فكان لزاما علينا بعد ماورد في كتاب الله وألسنه الشريف مراجعة ومطالعة ماورد في كتب اهل الكتاب ليس لمجرد الاعتقاد بل لمجرد فهم واقع اهل الكتاب لحوارهم بالصحيح بالعقل والمنطق الذي يفهمونه.
ولكن ماحدث اننا اهملنا جانب اهل الكتاب وماورد في كتبهم متناسين ان الحجه بالحجة والبرهان بالبرهان...فكيف تدعو الي الله وأنت خاوي علومهم.........؟
وبالتالي بعد ان ظهر العداء بين المسلمين وأهل الكتاب كان ينبغي ان يكون الداعية علي وعي بما يضمر في قلوبهم من باب اعرف عدوك ولغته وما يكنه ومايضمره ليس استعدادا لمجابهته بل لردعه بالحجة والبرهان والدليل" ومن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر
"وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلاَّ مُبَشِّرًا وَنَذِيرًا. قُلْ مَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مِنْ أَجْرٍ إِلاَّ مَن شَاء أَن يَتَّخِذَ إِلَى رَبِّهِ سَبِيلا. وَتَوَكَّلْ عَلَى الْحَيِّ الَّذِي لا يَمُوتُ وَسَبِّحْ بِحَمْدِهِ وَكَفَى بِهِ بِذُنُوبِ عِبَادِهِ خَبِيرًا."– الفرقان
"وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا كَافَّةً لِلنَّاسِ بَشِيرًا وَنَذِيرًا وَلَٰكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ."
.".. أَفَلَـمْ يَـيْأَس الذين آمنوا أَن لو يَشاء الله لَهَدى الناسَ جميعاً"
ومن هنا كان دور الرسالة هو الدعوة الي الله بالسلم والسلام وما الحرب إلا علي الذين يقاتلونكم في الدين كمعتدي او مانع من الدعوه
" فَذَكِّرْ إِنَّمَا أَنْتَ مُذَكِّرٌ لَسْتَ عَلَيْهِمْ بِمُسَيْطِرٍ " سورة الغاشية.
فكانت الدعوه الاولي لسيدنا موسي بالوصايا العشر فماهي :-

(تث 4: 13)، انظر: ناموس، وصايا.
والوصايا العشر التي أمر بها الله الشعب في سفر الخروج الأصحاح 20 هي:
1. لاَ يَكُنْ لَكَ آلِهَةٌ أُخْرَى أَمَامِي.
2. لاَ تَصْنَعْ لَكَ تِمْثَالًا مَنْحُوتًا، وَلاَ صُورَةً مَا مِمَّا فِي السَّمَاءِ مِنْ فَوْقُ، وَمَا فِي الأَرْضِ مِنْ تَحْتُ، وَمَا فِي الْمَاءِ مِنْ تَحْتِ الأَرْضِ. لاَ تَسْجُدْ لَهُنَّ وَلاَ تَعْبُدْهُنَّ.
3. لاَ تَنْطِقْ بِاسْمِ الرَّبِّ إِلهِكَ بَاطِلًا.
4. اُذْكُرْ يَوْمَ السَّبْتِ لِتُقَدِّسَهُ.
5. أَكْرِمْ أَبَاكَ وَأُمَّكَ لِكَيْ تَطُولَ أَيَّامُكَ عَلَى الأَرْضِ الَّتِي يُعْطِيكَ الرَّبُّ إِلهُكَ.
6. لاَ تَقْتُلْ.
7. لاَ تَزْنِ.
8. لاَ تَسْرِقْ.
9. لاَ تَشْهَدْ عَلَى قَرِيبِكَ شَهَادَةَ زُورٍ.
10. لاَ تَشْتَهِ بَيْتَ قَرِيبِكَ. لاَ تَشْتَهِ امْرَأَةَ قَرِيبِكَ، وَلاَ عَبْدَهُ، وَلاَ أَمَتَهُ، وَلاَ ثَوْرَهُ، وَلاَ حِمَارَهُ، وَلاَ شَيْئًا مِمَّا لِقَرِيبِكَ.
وبالنظر الي ماورد في الوصايا نجد انها اوامر كتلك ما أمر الله به المسلمين من كتاب او سنه
ولكن بني اسرائيل عصوا فقتلوا وسرقوا...وما ورد في الانجيل واضح جلي
"«يَا أُورُشَلِيمُ، يَا أُورُشَلِيمُ! يَا قَاتِلَةَ الأَنْبِيَاءِ وَرَاجِمَةَ الْمُرْسَلِينَ إِلَيْهَا، كَمْ مَرَّةٍ أَرَدْتُ أَنْ أَجْمَعَ أَوْلاَدَكِ كَمَا تَجْمَعُ الدَّجَاجَةُ فِرَاخَهَا تَحْتَ جَنَاحَيْهَا، وَلَمْ تُرِيدُوا! 38 متي 34
بل ونفس الامر جاء في القران ففريقا كذبوا وفريقا قتلوا
"وَلَقَدْ آتَيْنَا مُوسَى الْكِتَابَ وَقَفَّيْنَا مِنْ بَعْدِهِ بِالرُّسُلِ ۖ وَآتَيْنَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ الْبَيِّنَاتِ وَأَيَّدْنَاهُ بِرُوحِ الْقُدُسِ ۗ أَفَكُلَّمَا جَاءَكُمْ رَسُولٌ بِمَا لَا تَهْوَىٰ أَنْفُسُكُمُ اسْتَكْبَرْتُمْ فَفَرِيقًا كَذَّبْتُمْ وَفَرِيقًا تَقْتُلُونَ" ﴿87﴾ البقره
فكان النهي في شريعتهم عن القتل والسرقة والكذب وكل ما حرم عندنا حرم عندهم الا انهم عصوا ربهم وجعلوا من انفسهم فوق البشر بدعوي انهم اسمي من باقي البشر (نفس فكرة ابليس اللعين الذي يخادعهم ويأخذهم الي طريق الضلال).
فهاهم سرقوا الارض التي نهوا عن دخولها وان دخولها معصية لله.
فما هو اصل رجسة الخراب او معصية ألخراب
انها احدي رؤي نبي الله دانيال وجاء في نصها الاتي" 'رأيت وإذا بكبش واقف عند النهر، وله قرنان، والقرنان عاليان، والواحد أعلى من الآخر، والأعلى طالع أخيراً، ورأيت الكبش ينطح غرباً وشمالاً وجنوباً، فلم يقف حيوان قدامه ولا منقذ من يده... وإذا بتيس من المعز جاء من المغرب على وجه كل الأرض ولم يمس الأرض، وللتيس قرن معتبرٌ بين عينيه وجاء إلى الكبش صاحب ألقرنين فاستشاط عليه وضرب الكبش وكسر قرنيه، فلم تكن للكبش قوة على الوقوف أمامه وطرحه على الأرض وداسه.. فتعظم تيس المعز جداً، ولما اعتـز انكسر القرن العظيم وطلع عوضاً عنه أربعة قرون معتبرة نحو رياح السماء الأربع، ومن واحدٍ منها خرج قرن صغير وعظم جداً نحو الجنوب ونحو الشرق ونحو فخر الأراضي، وتعظم حتى إلى جند السماوات وطرح بعضاً من الجند والنجوم إلى الأرض وداسهم، وحتى إلى رئيس الجند تعظم، وبه أبطلت المحرقة الدائمة وهدم مسكن (بيت) مَقْدِسِه وجعل جند على المحرقة الدائمة بالمعصية فطرح الحق على الأرض وفعل ونجح'..
وهذه المعصيه محدده بموعد واقعي حدث بالفعل وهو محرقة اليهود التي قام بها الالمان وتحدد عندهم انه ان الاوان لتخريب بيت المقدس وتدير العالم شرقا وغربا...اذا فهو تأويل رؤيا نبي الله دانيال علي انها نعصيه لكن اليهود يرون انها واجبة النفاذ.والتحقيق ونسوا انها معصيه.
وتحديد الموعد من بعد المحرقه هو كآلاتي
قال دانيال: 'فسمعت قدوساً واحداً يتكلم، فقال قدوس واحد لفلانٍ المتكلم إلى متى الرؤيا من جهة المحرقة الدائمة ومعصية الخراب لبذل القدس والجند مدوسين؟ فقال لي: إلى ألفين وثلاث مئة صباح ومساء. فيتبرأ القدس '
فلما فزع دانيال فسأل الملك عن تأويل ما رأي
وهكذا طلب دانيال من المَلَك أن يعبر الرؤيا، فخاطبه قائلاً: 'يا ابن آدم إن الرؤيا لوقت المنتهى... هاأنذا أعرفك ما يكون في آخر السخط؛ لأن الرؤيا لميعاد الانتهاء، أما الكبش الذي رأيته ذا القرنين فهو ملوك مادي وفارس، والتيس العافي مُلْك اليونان ، والقرن العظيم الذي بين عينيه هو الملك الأول، وإذا انكسر وقام أربعة عوضاً عنه، فستقوم أربع ممالك من الأمة ليس في قوته،[18] وفي آخر مملكتهم عند تمام المعاصي يقوم ملك جافي الوجه وفاهم الحيل، وتعظم قوته ولكن ليس بقوته، يهلك عجباً وينجح ويفعل ويبيد العظماء وشعب القديسين، وبحذاقته ينجح -أيضاً- المكر في يده، ويتعظم بقلبه وفي الاطمئنان يهلك كثيرين ويقوم على رئيس الرؤساء وبلا يد ينكسر، فرؤيا المساء والصباح التي قيلت هي حق، أما أنت فاكتم الرؤيا لأنها إلى أيامٍ كثيرة'.
اذا فقال له الملك انها معاصي تكتمل فتكون علامة التأويل والتفسير بالتدمير.
وفي الطبعة الكاثوليكية : 'ويأتي شعب رئيس فيدمروا المدينة والقدس وبالطوفان تكون نهايتها، وإلى النهاية يكون ما قضى من القتال والتخريب، وفي أسبوع واحد يقطع عهداً مع كثيرين عهداً ثابتاً وفي نصف الأسبوع يبطل الذبيحة والتقدمة، وفي جناح الهيكل تكون شناعة الخراب إلى أن ينصب الإقناء المقضي على المخرب'.
ومن هنا كان تدمير الأقصي وبناء الهيكل وجوبا عندهم رغم كون معرفتهم وعلمهم بأنها معصية لله
ولكن غلب عليهم اليأس كما غلب علي ابليس اللعين من رحمة الله فضللهم انتقاما لنفسه بسبب طرده من رحمة الله ويأسه من رحمته فأبي إلا ان يدمر ابن أدم بيد ابن ادم من العصاه من اليهود والنصارى(بني اسرائيل والكنيسه الانجيليه)

وجاء في تأويل رؤيا نبي الله دانيال "هذا القرن الصغير يفعل ذلك في أيام سلطان المملكة الأخيرة - مملكة القديسين - لا في أيام فارس والروم.. وقيام دولة الرجس لا يدل على انقضاء تلك المملكة الأبدية، وهذا ما أكده السفر مراراً، وإنما هو حدث عارض محدود المدة والمكان، فهو ليس من جنس ما في رؤيا التمثال حيث تسقط مملكة وتقوم أخرى مكانها، ولا من جنس ما في رؤيا الحيوانات الأربعة حيث يتغلب واحد ضخم هائل على الأخرى. لا، لاشيء من ذلك، فهذا قرن صغير، ومجال سيطرته محدود، لكن مكره كبير ودهاؤه عظيم ووراءه قوة عظمى تمده، ويصادف ذلك حالة ضيق شديدة [أشار إليها دانيال (12: 1)] وضعف شديد لدى شعب القديسين، لكن الضيقة تـزول والقديسون ينتصرون من جديد، ويفرحون بيوم زوال رجسة الخراب وتطهير القدس منها.
إن هذا القرن الصغير الخبيث المفسد يهدم ويقيم، يهدم بيت قدس الله ويقيم الرجسة مكانه، ومن هـنا قال بعض شراح أهل الكتاب: إن الرجسة هي صنم يقوم في الهيكل، وبالأصح هيكل يقام في المسجد وليس هذا الخلاف في معنى الرجسة مؤثراً؛ لأنه لا يقام بناءٌ أجنبيٌّ عدوٌ في معبد أمة ما إلا بجند وسلطة، فالرجس مدلوله عام وخاص، العام: قيام الدولة الرجسة نفسها، والخاص: بناؤها للصنم أو الرجس الذي تتعبد لـه أو فيه!! كما أن إزالة الصنم من بيت الله لا تكون إلا بجند وسلطة.
اذا هو معتقد بمفهوم مغلوط فيه يخربون ويكذبون ويقتلون.................
واليكم من تعاليم التلمود ما هو عقيدة عند اليهود المخالفين لنري كيف اضلهم الشيطان:
1- ان النهار اثنتا عشر ساعة في الثلاث الاولي منها يجلس الله ويطالع الشريعه,. وفي الثلاث الثانيه يحكم وفي الثلاث الثالثه يطعم العالم . وفي الثلاث الأخيره يجلس ويلعب مع الحوت( حاشا لله................ وكلام قبيح مضاف لا يقال ولا يصح قوله عن رب العزه عز وجل.
2- ان بعض الشياطين من نسل ادم وان ادم كان يأتي شيطانه اسمها ليليت مدة 130 سنه فولد منها شياطين وكانت حواء لا تلد في هذه المده إلا شياطين بسبب نكاحها ذكور الشياطين............
3- تتميز ارواح اليهود عن باقي الأرواح بأنها جزء من الله كما ان الابن جزء من والده...وأرواح اليهود عزيزه عند الله بالنسبة لباقي الارواح لأن الارواح غير اليهوديه هي ارواح شيطانيه وشبيهه بأرواح الحيوانات .أن نطفة غير اليهودي هي كنطفة باقي الحيوانات.
4- النعيم مأوي ارواح اليهود ولا يدخل الجنه إلا اليهود اما الجحيم فمأوي المسيحيين والمسلمين ولا نصيب لهم فيها إلا البكاء ..........لا يأتي المسيح (مسيحهم – عزرا – أي الدجال) إلا بعد انقضاء حكم الأشرار الخارجين علي دين بني اسرائيل...........وفي ذلك الزمن ترجع السلطة لليهود وكل الامم تخدم المسيح وتخضع له. وفي ذلك الوقت يكون لكل يهودي الفان وثمنمائه عبد يخدمونه.
5- يجب علي كل يهودي أن يبذل جهده لمنع استملاك باقي الأمم في الارض لتبقي السلطة لليهود وحدهم..........................
6- قتل المسيحي من الامور الواجب تنفيذها..............وأن الواجب الديني أن يلعن اليهودي ثلاث مرات رؤساء المذهب النصراني وجميع الملوك الذين يتظاهرون بالعداوة ضد بني اسرائيل.وأن يسوع الناصري موجود في لجات الجحيم بين الزفت والقطران والنار وان امه مريم أتت من العسكري "باندارا" بمباشرة الزنا وأن الكنائس النصرانيه بمقام قاذورات وأن الواعظين فيها أشبه بكلاب تنبح.
7- ألإسرائيلي معتبر عند الله اكثر من الملائكة.....................................والي ذلك مما لا يصح ان يقال افتراء علي الله.
8- بما ان اليهود يساوون أنفسهم مع العزة الألهيه فالدنيا وما فيها ملك لهم ويحق لهم التسلط علي كل شيء فيها......................
والي ذلك الي 13 بندا مكملا لما سبق وعلي هذا النحو وجدنا تلمودهم المكون من اقوال حاخاماتهم التي اقروها وتحرم علي اليهود تغييرها او تبديلها.
ومن هنا استقي اليهود الاسرائيليين فكرهم الذي واضح منه انه تفكيرا شيطانيا مدسوسا بضلالتهم ومنها يعملون.
فنجد كل هذا وتطبيقاته في كتاب بروتوكولات حكماء صهيون ومن هذا الفكر صار حراسا للمعبد او الهيكل وتشكلت حكومتهم الخفيه التي تحكم العالم وتسيطر عليه المعروفون بالماسون............وما الحكام واصحاب القرار في العالم إلا احجارا علي رقعة شطرنج الكره الأرضيه والمراكز العامه المنفذه لتعليماتهم المستقاة من الشيطان الذي يأمرهم بأحداث رجسة الخراب وتدمير العالم بعد ان سيطر عليهم سيطرة تامه وصاروا له عبادا(عبدة الشيطان)
ونقول لهم وللجميع ان الله واحد هو خالق الجميع بمختلف الديانات وان العباده تختلف من ديانة الي اخري ولكنها عباده لله وكل عرف شرعته ومنهاجه في العباده والجميع يؤمن بأن الله وحده المستحق للعبادة وان اقرب واشد صلاة وجدت علي وجه الأرض هي ان تذلل الرقاب لله بالسجود اليه.ومسألة السجود عند المسلمين بالتحديد هي اقسي وأشنع وأذل لإبليس الذي امتنع عن السجود لأدم فكل سجدة لمسلم تذكر الشيطان بمعصيته فتكون ذلا له عندما يتذكر معصيته.
.وما اجتماع الحجاج في عرفات ورجم ابليس إلا زيادة في التنكيل به واقسي عليه بما يغفر الله لعباده في الحج والعمرة بعد ان بذل ابليس وجنوده جهدهم في اضلال العباد فإذا هناك برب غفور..............يأس ابليس من رحمة ربه فأراد ان يأخذ قبيله وجنده ومن تبعهم من البشر ومنهم اليهود الصهاينه الي جهنم." وكما ورد في سورة ص "قال فبعزتك لأغوينهم أجمعين 82 إلا عبادك منهم المخلصين 83 قال فالحق والحق أقول 84 لأملأن جهنم منك وممن تبعك منهم أجمعين ". والله اعلي واعلم.

.................................................................................
مع تحيات
السيد الغازي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
معصية الخراب - تدمير العالم علي يد اليهود (هرمجدون الواجبه النفاذ) عقيدة الشياطين
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ديوان المشاييخ الأشراف العالمي :: الإسلام والمسلمين :: الحديث والسنة النبوية-
انتقل الى: